منتديات نور المسيح

عزيزى الزائر انت غير مسجل لدينا اذا فبرجاء الدخول
إن لم يكن لديك حساب بعد فيمكنك انشاء حساب جديد+++

منتديات نور المسيح منتدى لجميع مسيحيين العالم


    أرثوذكسية شرقية

    الملك العقرب
    الملك العقرب
    نائب المدير العام
     نائب المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 1284
    الاوسمة : أرثوذكسية شرقية 1187177599
    تاريخ التسجيل : 27/03/2007

    default أرثوذكسية شرقية

    مُساهمة من طرف الملك العقرب في الأربعاء يونيو 09, 2010 1:05 am


    المسيحية الأرثوذكسية هي مذهب من المسيحية يُرجع جذوره إلى المسيح والخلافة الرسولية والكهنوتية. وكانت المسيحية كنيسة واحد حتى الانفصال الذي حصل بين الكنيسة الغربية (الرومانية الكاثوليكية) والشرقية (الرومية الأرثوذكسية).
    ومعنى كلمة أرثوذكسية باليونانية Ορθοδοξία أي الرأي القويم، والإيمان المستقيم
    الكنائس الأرثوذكسية التقليدية هي الكنائس الشرقية، منه البيزنطية (أي الرومية أو ما تسمى أيضاً باليونانية) والسلافية، وقد تم انشقاق الكنيسة بين الغرب (الفاتيكان والمسماة اليوم الرومانية الكاثوليكية) وبين الشرق (الرومية، البيزنطية، والمساماه أيضاً اليوم الرومية الأرثوذكسية. وقد استفحل هذا الانشقاق على أيام ميخائيل كيرولارس بطريرك القسطنطينية عام 1054 ،لأسباب سياسية أكثر منها عقائدية.
    ومن المعلوم أن المراجع القديمة بما فيها العربية كانت تسمي رومان القسم الشرقي من الأمبراطورية الرومانية روم تميزاً لهم عن رومان القسم الغربي من الأمبراطورية، في حين سمّأهم الغربيون منذ القرن التاسع "Greek".
    انتشرت الأرثوذكسية الشرقية في روسيا وبلاد البلقان واليونان وعموم الشرق الادنى, اما المسيحيون التابعين للكنيسة الأرثوذكسية والساكنين في البلدان العربية فيطلق عليهم اسم الروم الأرثوذكس بسبب انهم يتبعون الطقوص الدينية اليونانية البيزنطية.
    و تتبع الكنيسة الأرثوذكسية النظام البطريركي القديم, ولهذا رئاسة الكنائس الأرثوذكسية تتبع نظام البطريركية فيدعى رئيسها بطريرك. وهي:


    • بطريركية القسطنطينية مركزها في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Turkey.svg تركيا

    • بطريركية الإسكندرية مركزها في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Egypt.svg مصر

    • بطريركية انطاكية ومركزها في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Turkey.svg تركيا. وذلك لما هو معروف بإلحاق إقليم لواء الأسكندرون والتي تقع فيه مدينة أنطاكية إلى تركيا منذ عام 1939.

    • بطريركية القدس ومركزها في أراضي أرثوذكسية شرقية 23px-Flag_of_Palestine.svg فلسطين وأرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Israel.svg إسرائيل

    • بطريركية موسكو في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Russia.svg روسيا

    • بطريركية بلغراد في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Serbia.svg صربيا

    • بطريركية بوخارست في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Romania.svg رومانيا

    • بطريركية صوفيا في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Bulgaria.svg بلغاريا

    • بطريركية تبيليسي في أرثوذكسية شرقية 20px-Flag_of_Georgia.svg جورجيا
    و اما ما تلى من كنائس فيدعى النظام الرئاسي فيه برئاسة الاساقفة وهي:

    وهذه كنائس شبه مستقلة:



    • يمكن الاطلاع عليها جميعها في الصندوق على اليسار.

    قانون إيمانها

    بالحقيقة نؤمن باله واحد الله الأب ضابط الكل خالق السماء والأرض ما يرى وما لا يرى. نؤمن برب واحد يسوع المسيح ابن الله الوحيد المولود من الأب قبل كل الدهور نور من نور اله حق من اله حق مولود غير مخلوق مساوى للآب في الجوهر الذي به كان كل شيء هذا الذي من اجلنا نحن البشر ومن اجل خلاصنا نزل من السماء وتجسد من الروح القدس ومن مريم العذراء تأنس وصلب عنا على عهد بيلاطس البنطى تألم وقبر وقام من الاموات في اليوم الثالث كما في الكتب وصعد إلى السموات وجلس عن يمين أبيه وأيضا يأتى في مجده ليدين الاحياء والاموات الذي ليس لملكه انقضاء. نعم نؤمن بالروح القدس الرب المحيى المنبثق من الأب نسجد له ونمجده مع الأب والابن الناطق في الانبياء وبكنيسة واحدة جامعة رسولية ونعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا. وننتظر قيامة الاموات وحياة الدهر الاتى. إننا نعلّم جميعنا تعليماً واحداً تابعين الآباء القديسين. ونعترف بابن واحد هو نفسه ربنا يسوع المسيح. وهو نفسه كامل بحسب اللاهوت وهو نفسه كامل بحسب الناسوت. إله حقيقي وإنسان حقيقي. وهو نفسه من نفس واحدة وجسد واحد. مساوٍ للأب في جوهر اللاهوت. وهو نفسه مساوٍ لنا في جوهر الناسوت مماثل لنا في كل شيء ماعدا الخطيئة. مولود من الأب قبل الدهور بحسب اللاهوت. وهو نفسه في آخر الأيام مولود من مريم العذراء والدة الإله بحسب الناسوت لأجلنا ولأجل خلاصنا. ومعروف هو نفسه مسيحاً وابناً وربّاً ووحيداً واحداً بطبيعتين بلا اختلاط ولا تغيير ولا انقسام ولا انفصال من غير أن يُنفى فرق الطبائع بسبب الاتحاد بل إن خاصة كل واحدة من الطبيعتين ما زالت محفوظة تؤلفان كلتاهما شخصاً واحداً وأقنوماً واحداً لا مقسوماً ولا مجزّءاً إلى شخصين بل هو ابن ووحيد واحد هو نفسه الله الكلمة الرب يسوع المسيح كما تنبأ عنه الأنبياء منذ البدء وكما علّمنا الرب يسوع المسيح نفسه وكما سلّمنا دستور الآباء. ونعترف بالمثل، بحسب رأي الآباء القديسين: في المسيح مشيئتان وإرادتان طبيعيتان وفعلان طبيعيان بدون افتراق، بدون استحالة، بدون انفصال، بدون اختلاط، (ونعترف): في إرادتان طبيعيتان غي متضادتين... ولكن الإرادة الإنسانية (في يسوع) مطيعة وغير مقاومة وغير ثائرة بل خاضعة للمشيئة الإلهية والكلية القدرة. فكان على مشيئة الجسد أن تتحرك، ولكن أن تخضع للإرادة الإلهية وذلك بحسب أثناسيوس الحكيم جدا.ً إننا نقبل الأيقونات ونسجد لها ونكرمها، احتراماً للذين صوّرت عليهم لا عبادة لهم، لأن العبادة إنما تجب لله وحده دون غيره"


    التوقيع_________________
    أرثوذكسية شرقية 11111pl9

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء فبراير 25, 2020 5:04 pm