منتديات نور المسيح

عزيزى الزائر انت غير مسجل لدينا اذا فبرجاء الدخول
إن لم يكن لديك حساب بعد فيمكنك انشاء حساب جديد+++

منتديات نور المسيح منتدى لجميع مسيحيين العالم


    نعم .. أنه يحبك أنت ... أنت ..

    شاطر
    avatar
    شادى
    عضو مبارك VIP
    عضو مبارك VIP

    ذكر
    عدد الرسائل : 947
    الاوسمة :
    تاريخ التسجيل : 11/04/2008

    default نعم .. أنه يحبك أنت ... أنت ..

    مُساهمة من طرف شادى في الخميس أكتوبر 16, 2008 9:33 pm

    نعم .. أنه يحبك أنت ... أنت ..
    بذاتك دون العالم كله

    كانت على قسط وافر من الجمال ...

    وكانت تملك مع الجمال الغنى الوفير الذى ورثته عن ابويها ومع الغنى والجمال كان لها قلب بسيط ، خدعه الاشقياء ، وغرروا بها وزينوا لها طريق الخطية والفساد ... وما هى الا ايام حتى فتحت بيتها ماخوراً للدعارة !


    هكذا سقطت بائيسة فى الخطية ...



    لكن قلب الله المحب كان يشتاق لخلاصها، فحرك قلب رهبان برية شيهيت ليذهبوا للقديس يوحنا القصير لكى يمضى يفتقدها ويقدم لها رسالة التوبة والخلاص. وقام القديس لوقته، فلما وصل استقبلته بائيسة وهى تظنه احد طالبى المتعة، وهناك كان لقاءاً مصيرياً ...



    - " إنه يحبك انت ..."

    - " يحبنى انا ... انا الدنسة الخاطئة ؟! "



    ونفذت الكلمات كالنار فى قلب بائيسة ... ذاب قلبها وهى ترى دموع القديس يوحنا، مختلطة بكلماته الحانية، واكتشفت ان قلب الله لايزال ينبض بحبها ...



    وقامت بائيسة لوقتها بقلب مملوء من شجاعة التوبة وخرجت معه للبرية. ولما امسى النهار، نامت .. وذهب القديس بعيداً ، ليملأ الليل بصلواته وتسابيحه، وبينما هو يصلى صلاة نصف الليل ، رأى عموداً من نور نازلاً من السماء، وملائكة الله يحملون روح بائيسة .. ولوقته ركض اليها ليجدها قد فارقت الحياة.


    واحتار القديس يوحنا ...

    لقد ماتت بائيسة بعد ساعات قليلة من خروجها من بيت الخطيئة، فهل قبل الله توبتها ؟

    وانتصب القديس ليصلى، وسكب قلبه قبل جسده فى حرارة امام عرش النعمة ليكشف الله له الامر. وسمع اثناء صلاته صوتاً من السماء قائلاً :
    " ان توبة بائيسة قد قبلت وقت توبتها لانها تابت بقلبها توبة خالصة " .






    أقتباس كتابي
    مبارك هو إله الخطاة والزناة والفجار وحلو جداً هو اسم مسيحنا المحب " انه لم يأت ليدعوا ابراراً بل خطاة الى التوبة "
    (مت 13:9)



    هل يئست ايها العزيز ؟ وهل فقدت رجاءك فى الحياة مع الله ؟

    ما اجمل ان تعرف ان الله يحبك انت باسمك ... انه يعرفك من بين كل البشر ويحبك محبة خاصة.


    نعم ... انت معروف عند الله باسمك ولو كنت مجهولا من العالم اجمع، وسيظل حبه يشبعك ولو فقدت كل حب ارضى، وسيعوضك عن كل تقصير الاهل او الاصدقاء او الاحباء.

    كان نثنائيل يظن انه غير معروف عند المسيح، فلما قابله قال له :




    أقتباس كتابي
    " قبل ان دعاك فيلبس وانت تحت التينة رأيتك"
    (يو 48:1)




    أقتباس كتابي
    وكان شاول يعتقد ان الله لا يدرى عنه شيئاً ، فظهر له الرب وناداه باسمه، بل واختاره رسولاً خاصاً له ليبشر الامم
    (أع 14:9-16)




    أقتباس كتابي
    وكان زكا فوق الجميزة يظن ان المسيح سوف يعبر عليه فى موكبه المزدحم دون ان يعيره التفاتاً ،فرفع يسوع عينيه اليه وناداه باسمه، بل واقام عنده فى منزله طوال اليوم وبات عنده
    (لو 5:19-10)



    قد تكون بالنسبة للعالم بدون اهمية، ولكنك بالنسبة للمسيح اهم من الكل،




    أقتباس كتابي
    يترك لاجلك التسعة والتسعين على الجبال ويفتش عنك باجتهاد حتى يجدك
    (لو 1:15-5)



    أقتباس كتابي
    بل ويحملك على منكبيه مبتهجاً ويصنع لأجلك فرحاً فى السماء كلها
    (لو 5:15 ،10 ،32)


    نعم .. أنه يحبك أنت ... أنت ..
    من كتاب اله الضعفاء

    اتمنى تكون رسالة يسوع وصلت ليكوا
    ووصلت لكل قلب ولكل واحد
    محتاج محبة يسوع
    ومتردد انه يرجعلوا
    ده يسوع واقف على الباب مستنى
    افتح قلبك ليه
    قبل ما الفرصة تفوتك



    منقووووووووووووول
    avatar
    gigi angel
    مراقب عام
    مراقب عام

    انثى
    عدد الرسائل : 2897
    تاريخ التسجيل : 11/04/2008

    default رد: نعم .. أنه يحبك أنت ... أنت ..

    مُساهمة من طرف gigi angel في الجمعة أكتوبر 17, 2008 10:55 am

    جميل اوى يا شادى

    تسلم ايدك

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 27, 2017 6:51 pm